تونتهام و ليفربول لمن التفوق

" توتنهام من الكبار ، جمله اخترعها كاذب وآمن بها احمق"

احب بوتشينيو واحترم كلوب ، اليوم بوتشينيو لا يستحق التحيه ، كلوب شرس وتكتيكي درجه اولى ، كيف لك أن تقيدة بحائط من عشرة لاعبين ، على أمل ألا يرميك بالرصاص .

سون نعمه ونقمه خلال ال 90 دقيقة لولاة ما كان الهدف الأول ، وسيئته إضاعته لفرصه محققه كفيله لإخراج ماوريسيو بتعادل بنكهه الفوز من معقل الانفيلد .

اول ربع ساعة جميع لاعبي توتنهام في التوجهات الدفاعية حتى كين ليتعري بوتشينيو مبكرا أمام كلوب ، بعد اول ربع ساعة لم يستطع ماوريسيو بالخروج بالكرة سوى لهجمتين لا تضر ولا تنفع ، أثناء فقدان الكرة من توتنهام الجميع في الدفاع باستثناء كين للاستفادة من المرتدات ، عند امتلاك ليفربول الكرة في نصف ملعبهم ، يتمركز 6 لاعبين من توتنهام في نص ملعب الخصم ، 3 لاعبين في الثلث الأخير  وثلاثه على الخط لتجنب اللعب العكسي ، بوتشينيو جبان حتى عند امتلاكه للكرة ، عزيزي لا يمكنك أن تنهى مباراة في الانفيلد بنتيجه واحد صفر فقط ، كلما امتلك ليفربول الكرة كلما تراجع توتنهام اكثر ، ليتجنبو الضغط لمواجهة الكرات الطويلة ، ليفربول ينقصه صانع لعب ، وسط الملعب هجوميا ضعيف وبدنيا ودفاعيا ممتاز ، عدم وجود دعم شتوى للثلث الهجومى وصناع لعب يُعنى استنفاذك بدنيا في أهم فترات الموسم ،

كازانيجا في الشوط الأول تصدي لخمس كرات من أصل 5 كرات محققه على المرمى  ، ليفربول لولا الاظهرة لفقد نصف هجماته ونصف قوته ونصف صناعه لعبه ، أثناء امتلاك توتنهام الكرة يتمركز مهاجمين ليفربول الثلاثه عند خط دفاع الخصم بين قلوب الدفاع وبين الاظهرة ، حتى يحرم وسط ملعب الخصم من الكرة ، فتكون النتيجة دائما كرة طويله من دفاع الخصم أو الحارس فتفشل عمليه بناء الهجمه ( مجرمين ضغط عالى ) .

كلوب يعرف أن روز بدنيا أفضل من صلاح وسيرهقه كثيرا بالتدخلات أو غيرها ، فيصعد هندرسون أو فابينيو ( قليلا ) رفقه ارنولد لتعويض مركز صلاح وبالتالي يمنع مراقبه روز لصلاح ويعطى مساحة لصلاح للتحرك.
صلاح تمريراته العمودية في المسافات الضيقه مع تحركه مع مستلم الكرة وفتح مساحه خاصه له ( ثانى أفضل لعبه لليفربول اليوم ) تزيد من فرص التسديد والتسجيل وتحل شفرة تكتل توتنهام الدفاعى ، صلاح أكثر خطورة بدون كرة ، تمركزة وتحركه يقربه للمرمى اكثر وأكثر ، ارنولد حالياً افضل ظهير أيمن في العالم ، لا يمكن تعويضه أبدا
80% من هجمات ليفربول تتم ببصمته ، لوفرين لا يمكنه تعويض قدم واحدة من ماتيب ، فابينيو قاطع كرات ومعطل هجمات بدرجه امتياز ، في الشوط الثانى لم يجد ليفربول منفعه من الاختراق في العمق ، كلوب يملك دائما فنياته ، فكانت الكرات الطويلة طوق نجاته ، الهدفين اساسهم كرات طويلة ، ، السد الذي صنعه بوتشينيو بعشرة لاعبين أثناء امتلاك ليفربول الكرة ، هدمته الكرات الطويلة المتقنه وعرضيات ارنولد وروبيرتسون ، ليس لدى أدنى فكرة إذا كان كلوب يواجه سيميوني اليوم أم بوتشينيو  ،  توتنهام سخيف جدا  .

اخر 25 دقيقه .

لا بكاء على الأطلال ، لا عودة أمام ليفربول في ديارة ، انت انتظرت حتى اهتلمك ومارس هويته المفضله عليك وفي النهاية تبحث عن العودة ، لو لعب بوتشينيو 60 دقيقه فقط  بأسلوب اخر 25 دقيقه في المباراة لكان ليفربول يضمد جراحه حاليا بالتعادل أو الخسارة ، لكن لا مفر من الخوف ، نيدومبلى منذ دخوله وكأنه يبعث لماوريسيو رساله ، أن مكانه العشب وليس مقاعد البدلاء أبدا

 كرة القدم تشبه الشطرنج كثيرا ، يفوز دائما من يستغل عساكرة جيدا ، ويخسر من يضحي بهم مبكرا .

* على بوتشينيو أن يمنح كازانيجا نصف راتبه هذا الاسبوع ، انقذة من فضيحه مُذله للأبد.

0 comments

Publier un commentaire

"; var FrecentShow = recentShow.replace(/(\r\n|\n|\r)/gm," "); if ( FrecentShow === "no" ) { $(window).bind("load", function() { $('.home #main,.home .posts-title').remove(); }); } //]]>

Follow by Email

أكثر المواضيع مشاهدة هذا الشهر